الأحد، 24 أكتوبر، 2010

☀ ليس لهـذه الدرجــة ...!!! ☀

تمّ نشرهـذا المقـال في جريدة المدينة بتاريخ : 11/ 9 / 1431 هـ

الموافق : 21 / 8 / 2010 م


ليس لهذه الـدرجــة ....!!!



من غير المعـقـول بل هـو ضـرب من المسـتحـيـل أن يظــلّ شــعـب من

الشــعــوب على حـالة واحــدة ... أو على وتيرة واحــدة طــوال سـنة واحــدة ...

فمـا بـالـنا بشــعـب ومجـتـمع مرّ بعقود من الـزمــن ... !!!

إنـّه لأمــر غريـب أن نـظــل نـحـن الشعـب العربي والسعـودي خصوصــًا ... كما نحن شعـب

فـاشــل في كلّ شيء ليس في نـظـره هــو ... بل للأســف في نظـر إعلامه وكتـّابـه ....


وأعني هنا ما يطـالعنـا بـه الإعــلام من مسلسلات وبرامج خلال شــهر رمـضــان في كلّ

عــام بحـجـة تسليط الضوء على مشـاكل المجتمع ..!!!!!

فنحن في نظـرهم ليس سوى شعب هـمجــي متخلف لا يفقـه من أمــور الحيــاة سوى

التـوافـه وفي الحقيقة لـســت أعـرف سببـًا أو مـصـدرًا لهذه النـظرة الدونية العجيبة التي

ينظر بها إعلامنا لنــا ....

إذ لن نستطيع أن نقــول بأنّ الإعــلام الغــربي هـو السبب في ذلك ...

لأنّ الإعلام الغربي لا يمكن أن ينظـر لمجـتمعــه أو يظهـره بشكل متخلف أو همجي ..أو لا يفقه

شيئــًا ... وحتى لو كان كذلك ... فهو لا يفتأ يذكر محاسن مجتمعـه وإن ذكـر السيئ فإنـّه

يـذكـر الإيجــابي بنفس القــوّة ... لترجح وتنتصـر كفّة الإيجابية على السلبية ....

وأنا هنـا لا أبجل الغرب أو أمجـده ... بل أسلـّط الـضــوء على نقـطـة مهمّـة علينا أن نتعلمها ...

فطوااال سنوات مضت وإعلامنا وكتابنا يسلطون الضوء على مشاكل وسلبيات المجتمع التي

هي ذاتها لم تتغير خلا ل سنواااات ....!!! ولا أنكر أهمية و ضرورة طـرح المشكلات ... ولكن

إلى متى نطرح دون حلول ... ؟!! دون بــدائل ترقى بنا ...؟!!!!

أعزائي الكتــاب .... لا أظنّ أننا شعـب سيء أو شعـب متخلف لا يعـرف ما يـدور حوله ...

لدرجـة أنّ قريحة أحدكم لا تجــود إلا بسلبيات المجتمع وعيوبه ومثالبه ....

عزيزي الإعلام العربي المرئي والسعـودي خــاصـة ...

أتعجب لقبولكم ما تلفظـه قريحـة الكتاب وأدائهـا مُمَثَلة أو في برنامج وطرحـهـا على

المشاهـد بأبشع الصــور سواء على مستوى الفكر أو الثقافـة أو السلوك ..

في ظلّ التكنولوجيـا وظلّ الانفتاح بل الانفجــار المعرفي الهــائل الذي نعيشـه ..!!!!

إلا مـا نـدر من بعض البرامج ... حتى نكون منصفين .... فمع هذا الغثــاء الذي يـطرح

سنويـًا بتّ أشـك بأنّ هناك مكافأة لمن يتصيد عيوب الآخرين أو المؤسسات بشـكل مستفزّ

وبشـكل يثير الشـفـقة أحيانـًا .. بل ويقتـقـر للمصداقية والإنـصـاف ....

فالإعلام عندنـا لا يقوّم سلوكـًا أو يحيي فكرًا أو يرقى بثقافة أبنائنا الإسلامية ... أو يعزز القيم

والمبادئ بشكل محبب للنفوس وبأساليب جديدة ... فالبرامج تكاد تنعـدم في هـذا المضمـار مع

الأسـف ... بل إنّ المشكلة تأخــذ أحجامـًا مهولة ...بطابع ســاخـر هزيــل ... بينما الحلّ والعلاج

... لا يتعـدى جملة ... أو مشـهـد عابر ... أو ربما ليس هناااك حل ّ .... !!!

فأغلب ما يُعـرض هـو السلبيات حيث أن الإيجابيات تكــاد تنعـدم حتى أصبح شبابنا

مستصغرًا نفسـه مهزوز الثقة ... يتهـرب من ثقافته ويبحث عن نفسه في الثقافات الأخرى ....

يـضحك مما يعـرض .... والأدهى أنه يضحك على نفسـه ... فهـو لا يرى نفسـه شيئــًا مع أنه

يملك أشياااء راااائعة ....

فمن ينظـر بإنصــاف إلى المجتمع السعـودي يـدرك كم تغيّر كثيرًا في السنوات الأخيرة

فشبابنا ولله الحمد فيهم الخير الكثير .. ويمتلك الكثير منهم فكرًا راقيــًا بل وإبداعـًا وتصوّرًا

جميلا للمستقبل ... أصبح يعرف أبعــاد واقعه وحجم مشكلاته ....

عزيزي الإعلام المرئي العربي و السعـودي خـاصـة ...

سئمنا الاستهتـار بعقول شبابنــا ... والاستخفاف بـه .... والسخرية منه ....

فنحن ليس لهـذه الدرجــة مجتمع سلبي ...

ففي مجتمعنا يوجـد الشباب المشرق المكافح المثابر .... الشباب الإيجابي الذين أثروا ميادين

الحياة المختلفـة سواء من الناحية الفكـرية أو الثقافية أو الاقتصادية أو العلمية أوالتربوية ...

ولكن من المؤسـف جدًا ... جدًا ... أن هذا الجانب هو جانب مظلم فلا يسلـّط عليه سوى بصيص

من الضوء الذي لا يرقى بشبابنا ولا ينهض به ... ولا يشجعه على المضي قـدمـًا ...

لذا عزيزي الإعلام المرئي العربي عامة و السعــودي خاصـة ...

لأننا نؤمن بـدور الإعلام وأهميته في النهوض بالمجتمع ....

فنحـن نريــد إعلامـًا يصنع شبابـًا قويــًا لا هشــًا ...

نريـد إعلامــًا معمّرًا للتفوس لا مدمّرًا ....

نريـد إعلامــًا موجهـًا و مربيـًا ... يبني شبابـًا مسلمـًا معتزًا بثقافته وفكره الإسلامي ....

نريـد أن تتظافر الجهــود حتى نرقى بمجتمعنا الإسلامي ... من خلالكم ....
الكاتبة
حنان الغامدي

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أعـــزائي الكــرام ...

حتى تستطيعوا التعليق يمكنكم اختيـــار

التعليق بـاسـم :URL الاســــم / العنوان

أشــــــــرف بقـــــــراءة تعـــليقـــاتكـــم ...

فـــرأيكــــم محـــــــطّ اهـــتمـــــــامي ....

<<
<<
<<