الاثنين، 7 أكتوبر، 2013

♨ .. مدارج دفء مع فنجان خمسينية .. ♨






هي هكذا دائمًا ... لا تدرك أحيانًا حجم أخطائها 

تعيش بعفوية ... وربما تتحدث كثيرًا وتقسو في حديثها 

ولكنّها لا تعني كلّ ما تقول !!

تبحث عمّا يشغلها فلا تجد إلا فنجان قهوتها الذي 

تعدّه كلّ صباح ...فترشف منه  وتأنس معه بنفحات الصباح الباردة ...

فتعشق معه حكايا الماضي ... وذكريات الطفولة

ومدارج الصبا ...وحياة حب عشقت فيها تفاصيل عاشتها 

مع رفيق دربها ..

فتارة تتنهد وتتألم وتبلل عينيها بقطرات ألم جثم 

على صدرها سنوات ومازال جاثمًا تحرّكه خطرات 

الوحدة التي ترافقها منذ أن تخطّت سنّ الخمسين ..

وتارة تتبسم في حنين تستجدي عودة تلك الأيام 

التي اقتطفت منها حلاوة السعادة ولو للحظات ..!

فهي تحب أن  تتذكرها  .. !! وتثلج صدرها بها !!

تقلّب بصرها في ذلك الصباح لتستقرّ على سجادتها

التي طالما نثرت همومها وسكبت العبرات عليها ..

إنّها محطـّة من محطـّات راحتها التي تستكنّ إليها كلّ يوم ...

عادت ببصرها إلى الفنجان الذي بين يديها لتسكب

فيه دفء حكاياتها التي لا تنتهي ...

الكاتبة 

حنان الغامدي 
 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أعـــزائي الكــرام ...

حتى تستطيعوا التعليق يمكنكم اختيـــار

التعليق بـاسـم :URL الاســــم / العنوان

أشــــــــرف بقـــــــراءة تعـــليقـــاتكـــم ...

فـــرأيكــــم محـــــــطّ اهـــتمـــــــامي ....

<<
<<
<<